أقام مختبر السرديات الفلسطيني التابع لدار الندوة الثقافي وبمشاركة نادي الاسير الفلسطيني حفلا خاصا لاطلاق كتاب ( الكتابة على ضوء شمعة )

بمشاركة نادي الاسير الفلسطيني 
الكتابة على ضوء شمعة.. تجربة الأسرى في سجون الاحتلال

أقام مختبر السرديات الفلسطيني التابع لدار الندوة الثقافي وبمشاركة نادي الاسير الفلسطيني حفلا خاصا لاطلاق كتاب ( الكتابة على ضوء شمعة ) طقوس الكتابة هلف الجدران والذي أعده للطباعة المحامي حسن عبادي والكاتب فراس حج محمد، بعد جمع شهادات لستة وثلاثين أسيرا فلسطينيا خاضوا تجربة الأسر في سجون الاحتلال، وأنجزوا كتبهم الخاصة عن تجربتهم تلك التي توزعت بين الرواية والقصة والشعر والسيرة.
حيث كانت هناك مشاركة ل اربعة أسرى من محافظة الخليل وهم خليل ابو عرام ومعتز الهيموني وراتب حريبات وايمن الشرباتي 
وتأتي هذه الفعالية امتدادا لمشروع "أسرى يكتبون" الذي تبنته رابطة الكتاب الأردنيين واتحاد الأدباء والكتاب الفلسطينيين والذي يسلط الضوء على المنجز الأدبي للأسرى وأنجز للآن خمس وعشرون جلسة نقاشية.
وأدار الفعالية الاستاذ والكاتب حسن عبادي الذي ثمن دور وموقف رابطة الكتاب الأردنيين وأعضائها، وشكر كل من أسهم في إنجاح هذه التجربة التي تعني الكثير للأسرى داخل سجون الاحتلال ولأهاليهم.
وفي ختام الحفل كرمت الرابطة الأسرى المحررين الذين حضروا الفعالية، والأسرى الذين يقبعون في سجون الاحتلال حيث سلمت دروعا لأهاليهم.
وقام امجد النجار وحسام ابو علان ممثلا عن نادي الاسير الفلسطيني والاسيرين المحررين جهاد الشحاتيت والغضنفر ابو عطوان وبناء على تكليف من الاسرى ( راتب حريبات ، خليل ابو عرام ، معتز الهيموني وايمن الشرباتي بتتقديم دروع تكريمية للكاتبين حسن عبادي وفراس حج محمد تقديرا لدعمهم الدائم والمتواصل لابداعات الاسرى داخل السجون .
وتخلل الفعالية العديد من المداخلات والتي شاركوا فيها وعبروا عن عظيم امتنانهم للكاتبين ودورهم في اخراج هذه الكتابات الى العالم للتعريف بمعاناة اسرانا البواسل داخل سجون الاحتلال .
وقدم امجد النجار المدير الاعلامي لنادي الاسير عظيم الشكر والتقدير لدارة الندوة التي احتضنت الفعالية والشكر الكبير للكاتبين حسن عبادي وفراس حج محمد ...


العودة للقائمة