خلال زيارة مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير

 خلال زيارة مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير

رام الله  24/1/2013

ادارة عيادة سجن الرمله تقرر نقل الأسرى جعفر عز الدين وقعدان والعيساوي لمستشفى أ"ساف هروفيه" لتردي وضعهم الصحي.

قررت "إدارة عيادة سجن الرملة " اليوم الخميس نقل الأسيرين جعفر عز الدين وطارق قعدان المضربين عن الطعام إلى مستشفى "أساف هروفيه " نتيجة التردي المفاجئ في وضعهم الصحي الذي وصل الى درجه مقلقله للغاية.

وقال مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير المحامي جواد بولس الذي أنهى قبل دقائق زيارة للأسرى المرضى في "عيادة سجن الرملة "أن الفحوصات التي أجريت للأسيرين اظهرت وجود نقص كبير في معادن حيوية، ومشاكل في عمل بعض الأجزاء الحيوية في الجسم ،كالقلب والكلى وهناك مؤشرات تدلل على اشكال في عمل المعدة والكلى بالتحديد.

وأكد بولس أن إدارة الرملة قررت كذلك نقل الأسير العيساوي إلى "أساف هروفيه " نتيجة ارتفاع الشديد في درجة حرارته، لافتاً الى ان الأسير سامر العيساوي المستمر في معركته منذ عدة أشهر عانى يوم أمس من وضع صحي خطير للغاية بعد ارتفاع حاد  في درجة الحرارة لديه ، وأشار بولس إلى أن العيساوي صعد من إضرابه  بامتناعه عن شرب الماء منذ عدة أيام ، وهو يرفض التعامل مع أي فحص طبي حتى هذه اللحظة.

ونقل الأسرى شكرهم وتحياتهم إلى كل من يساندهم في إضرابهم المفتوح عن الطعام مطالبين كل الأحرار في العالم بضرورة دعمهم ومساندتهم في معركتهم . يذكر أن الأسير العيساوي مضرب احتجاجا على إعاة اعتقاله بعد الإفراج عنه في صفقة التبادل أما الأسيرين عز الدين وقعدان مضربان حتجاجا على اعتقالهما الإداري . 


العودة للقائمة