*المعتقلون الإداريون المضربون عن الطعام يقاطعون محاكم الاحتلال بدرجاتها المختلفة*

*المعتقلون الإداريون المضربون عن الطعام يقاطعون محاكم الاحتلال بدرجاتها المختلفة*

رام الله- أعلن المعتقلون الإداريون المضربون عن الطعام، وعددهم 30 معتقًلا، مقاطعتهم لمحاكم الاحتلال الإسرائيليّ بدرجاتها المختلفة، وذلك في سياق نضالهم ضد جريمة الاعتقال الإداريّ. 
وتأتي هذه الخطوة، في ظل استمرار محاكم الاحتلال بدرجاتها المختلفة في ممارسة دورها التاريخي المتمثل في ترسيخ هذه السياسة، تُنفّذ ما يصدر عن جهاز مخابرات الاحتلال "الشاباك". 
وكان 30 معتقًلا إداريًا أعلنوا يوم أمس إضرابهم المفتوح عن الطعام، كصرخة في وجه جريمة الاعتقال الإداريّ المستمرة بحقهم. 
*-نذكّر بأبرز رسالة حملها بيان المعتقلين الإداريين*
"أيها الأحرار في كل مكان إنّ خوض هذه المعركة ضد سياسة الاعتقال الإداريّ، والتي نأمل أن تتدحرج بانضمام كل المعتقلين الإداريين لها هي حلقة هامة في سلسلة النضال لإنهاء هذه الجريمة البشعة، ما يميزها أنها تُحمل على أكتاف مجموعة مناضلين ارتضوا خوضها لإعلاء الصوت ضد ظلم، ظلم الاحتلال، وعلى طريق إنهاء هذه السياسة التعسفية هي تجديد لأخلاقنا الثورية الفلسطينية، التي لم تتمكن قوى البطش من تحييدها أو انتزاعها، فالإرادة تصنع المستحيل، وبإرادة شعبنا سننتصر". 
*نادي الأسير الفلسطيني*

#قرارنا_حرية
#لاللاعتقالالإداري
#إضرابنا_حرية


العودة للقائمة